مدرب شبيبة الساورة يرفض الحديث المبكر عن التأهل.. ومدرب تيليكوم يتمسك بالعبور للدور التالي

رفض المدير الفني لفريق شبيبة الساورة الجزائري صابر شريف عبد الكريم، اعتبار الفوز العريض الذي حققه لاعبه في الجولة الأولى على فومبوني القمري، بمثابة خطوة كبيرة لحجز بطاقة التأهل لدور الـ32 لكأس محمد السادس للأندية الأبطال، معتبرا أن الطريق للترشح لا يزال طويلا.

وقال المدير الفني لشبيبة الساورة في المؤتمر الصحفي الذي انعقد اليوم الأربعاء، قبل مواجهة تيليكوم جيبوتي في الجولة الثانية من مباريات المجموعة B: “نتبارى في المجموعة مع 3 أندية، وحتى الآن لم يخرج من السباق أي فريق ولو أننا والبنزرتي نتفوق نسبيا على الناديين الأخريين”.

وأضاف “الفرق كلها جاءت للدفاع عن حظوظها، نحن ربحنا المباراة الأولى بالنتيجة التي تجعلنا نتصدر وقد طوينا صفحتها، ونحن الآن نستعد بنفس الطريقة وبنفس العزيمة لنلعب 90 دقيقة ثانية، برهان ضمان نقاط المباراة، بالطبع حظوظنا قائمة ونحن نثق كثيرا في مؤهلاتنا، لكن علينا أن نلعب بتركيز أكبر، نعرف أن المجموعة قوية بوجود البنزرتي التونسي، وعلى الأرجح ستكون مواجهتنا لهم في الجولة الثالثة حاسمة، إلا أن المهم اليوم هو أن نركز لنحقق الفوز الثاني على منافس نحترمه”.

ومن جانبه، قال نصر الدين خواليد لاعب شبيبة الساورة إن مباراة تيليكوم ستختلف عن لقاء فومبونين مستدركا “لكن الثابت هو أن لاعبي الساورة يلعبون دائما على الفوز، كل مباراة نلعبها بنفس الطريقة وبنفس التركيز ولا وجود أبدا لفريق سهل، يجب أن نكون في الموعد لتحقيق الفوز الثاني، بخاصة وأننا نواجه فريقا مهزوما في الجولة الأولى ولا يريد الخروج من السباق، المجموعة تتمتع بروح عالية جدا، وهدفنا هو التأهل عن هذه المجموعة وان شاء الله سنكون في يومنا”.

وأبقى المدير الفني لفريق تيليكوم جيبوتي إلياس سعيد وعيس، على حظوظ ناديه في السباق نحو صدارة المجموعة B، مؤكدا أن الفوز هو رهان الفريق في المباراة أمام شباب الساورة.

وقال “ندرك جيدا أننا نلعب في مجموعة قوية، وأننا غير مرشحين للبطاقة الوحيدة، ولكننا نؤمن بحظوظنا وقدراتنا”.

وأردف “جئنا للبطولة لنتعلم ولنؤكد أننا نتطور وأيضا لندافع عن حظوظنا، لم نكن سيئين في مباراتنا الأولى أمام البنزرتي، وسنحاول أمام شبيبة الساورة عدم ارتكاب نفس الأخطاء”.

ونسج وايس داود لاعب تيليكوم على منوال مدربه، مؤكدا أنه وزملاءه عازمون على الظهور في مباراة الساورة بشكل أفضل.

واختتم داود بقوله “دلنا مدربنا على الأخطاء التي ارتكبناها أمام البنزرتي وعملنا على تصحيحها، تعرفون أن كرة القدم متطورة جدا بشمال أفريقيا، ولكننا متشبتون بحظوظنا وسنقدم أفضل ما لدينا”.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *