مدرب البنزرتي يطمح للأفضل.. ومدرب فومبوني لا يعرف المستحيل

فرض المدير الفني لفريق البنزرتي التونسي ناصيف بياوي، طوقا من الجدية والصرامة، على خطابه الإعلامي خلال المؤتمر الصحفي الذي انعقد يوم الأربعاء، قبل مواجهة نظيره فومبوني القمري المقرر لها الخميس، بالملعب البلدي ببرشيد في الجولة الثانية لمباريات المجموعة B، في إطار الدور التمهيدي لكأس محمد السادس للأندية الأبطال.

واعترف ناصيف بياوي بأن فريقه لم يقدم مباراة جيدة أمام تيليكوم جيبوتي برغم فوزه بثلاثية دون رد.

وقال: “عندما نكون مقتنعين بأننا لم نقدم أمام تيليكوم جيبوتي مباراة جيدة برغم حصولنا على النقاط الثلاث، فهذا معناه أننا مطالبون برفع الإيقاع وتجويد الأداء لنتمكن من بلوغ الهدف الذي يبقي في النهاية هو الحصول على بطاقة الترشح”.

وأردف “علينا أن نكون في غاية التركيز وأتم الجاهزية لرفع النسق وعدم ترك الفرصة للمنافس لمباغثتنا، طبعا لن يغرنا سقوط فومبوني بخماسية في مباراته الأولى، وسنحاول أن نكون ناجعين في إنهاء الهجمة، أنا أطالب اللاعبين بمستوى أفضل”.

من جانبه وافق علاء الدين أدريدي لاعب البنزرتي مدربه، على أن الأداء أمام جيبوتي لم يكن جيدا، وأن زملاءه عازمون على تقديم مستويات جيدة في مباراة الغد أمام فومبوني، ما دام أن الهدف هو نيل بطاقة الترشح وتشريف كرة القدم التونسية.

ورفض خليفة موهوديور المدير الفني لفريقه فومبوني القمري التقليل من حظوظ ناديه برغم خسارته في المباراة الأولى بخماسية.

وقال “سقطنا خلال المباراة الأولى أمام شبيبة الساورة الجزائري بفعل أخطاء فردية وجماعية لن نكررها بالطبع في مباراة الغد، نحن ما زلنا نؤمن بحظوظنا وسنلعب مباراة البنزرتي برهان تحقيق الفوز ، وأنا شخصيا أعمل على تحفيز اللاعبين من أجل هذا، ليس هناك مدرب يرضى بأن يبقى لاعبوه أسرى الهزائم”.

وأتم “نعرف جيدا أن الفوز على البنزرتي شيء صعب لكنه بمنطق كرة القدم غير مستحيل”.

وقال فواز فايدين لاعب فومبوني القمري، أنه وزملاءه ما زالوا مؤمنين بحظوظهم، وسيحاولون الظهور أمام البنزرتي بصورة أفضل، لتحقيق الفوز ولو بدا للبعض ضربا من المستحيل.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *