عاشور فخور بمستويات الرفاع وشاكر لا ييأس مع الزوراء

أشاد علي عاشور المدير الفني للرفاع البحريني، بالمستوى الكبير الذي قدمه فريقه في منافسات كأس محمد السادس للأندية الأبطال، متمنيا أن يحقق بطاقة الصعود للدور الموالي من بوابة الزوراء العراقي، في مباراة سيحتضن أطوارها الملعب البلدي لبرشيد غدا السبت، ضمن ثالث جولات المجموعة A.

واعترف المدير الفني الشاب، أنه لم يكن يتوقع الظهور بهذا المستوى المشرف في ظل أن الإقصائيات اعتبرها مرحلة إعداد لقادم المنافسات المحلية والخارجية، مشيدا بالمستوى المحترم الذي قدمه لاعبوه.

وامتدح عاشور كثيرا مدرب خصمهم المقبل الزوراء العراقي حسين شاكير، معتبرا إياه واحدا من أفضل المدربين في العالم العربي، معتبرا أن منافسته في مباراة رسمية لطالما كان حلما يراوده منذ الصغر، وذلك لما قدمه شاكير للكرة العراقية والخليجية سواءا كمدير فني أو كلاعب مميز.

وأضاف المدير الفني البحريني: ” قمنا بمشاهدة الزوراء خلال أول مبارتين ودرسنا طريقة لعبهم بما فيه الكافية قبل موقعة يوم السبت الهامة التي نحتاج خلالها لنقطة واحدة فقط من أجل ضمان بطاقة التأهل للدور الموالي، ولكننا سنلعب بشعار تحقيق الفوز”.

ومن جهته اعتبر كميل الأسود، كابتن الرفاع، الثقة الكبيرة في النفس، كواحد من أبرز مفاتيح نجاح الفريق البحريني في الإقصائيات العربية، مشيدا بعمل المدير الفني علي عاشور الكبير في دراسة الخصوم وحسن الإعداد للمواجهات الصعبة.

وأكد هداف المنافسات الأول بـ 5 أهداف في مباراتين فقط أن مباراة الزوراء ستكون صعبة للغاية، مشيرا إلى أنه وزملاءه تجاوزوا أمر الاحتفال بأول انتصارين وأصبحوا مركزين بشكل كبير على موقعة برشيد الهامة مساء السبت.

في حين قلل حسين شاكر المدير الفني للزوراء العراقي، من آثار الهزيمة السابقة أمام اتحاد طنجة بثلاثية نظيفة، معتبرا أن الإقصائيات العربية تعتبر فرصة للإعداد للموسم المقبل ولا ترتبط أهميتها فقط بنتائج المباريات.

واعترف شاكر بالقوة الكبيرة والمفاجئة التي ظهر بها خصمهم المقبل الرفاع البحريني، مشيدا بذكاء مدربهم الكبير والانسجام العالي الذي أظهرته العناصر البحرينية التي تمتلك حسب تعبيره نضجا تكتيكيا كبيرا ساهم في تحقيقهم للعلامة الكاملة لحدود الساعة.

وأضاف المدير الفني العراقي، أن اليأس لم يتوغل لأذهان لاعبيه رغم الهزيمة الماضية، متشبتا بضرورة تقديم مستوى يليق بسمعة الكرة العراقية وإنهاء الدور التمهيدي بأفضل طريقة ممكنة.

بينما اعتبر علي محسن لاعب الزوراء أن الإجهاد الكبير الذي تعرض له رفقة زملائه كان من أهم أسباب الهزيمة الماضية، معتبرا أنهم يعتبرون تواجدهم في المغرب فرصة للإعداد بشكل جماعي لقادم المنافسات.

وأكد اللاعب العراقي أن تحقيق الانتصار أمام الرفاع، سيكون دون شك من بين أبرز أهدافهم يوم السبت قصد مواصلة تمثيل كرة بلاد الرافدين خير تمثيل.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *