مدربا البنزرتي وشبيبة الساورة.. دقت ساعة الحقيقة

أجمع كل من صابر شريف المدير الفني شبيبة الساورة الجزائري وناصيف بياوي المدير الفني لنادي البنزرتي التونسي، على أن ساعة الحقيقة قد دقت وأن مباراة الغد التي ستجمعهما بالملعب البلدي ببرشيد في ختام منافسات الدور التمهيدي المجموعة B، ستكون مثيرة وقوية ومفتوحة أيضا، وأن التكهن بمن ستؤول إليه بطاقة الترشح سيكون صعبا للغاية.

وقال صابر شريف المدير الفني لشبيبة الساورة الجزائري في المؤتمر الصحفي الذي انعقد صباح السبت بأحد فنادق الدار البيضاء: “المباراة أمام النادي البنزرتي، هي نهائي قبل الاوان، ديربي مغاربي بكل طقوسه الكروية، البنزرتي يتوفر على لاعبين مهارين وبالتالي لن يكون لقاءا سهلا، اذ سيلعب على جزئيات بسيطة، نتمنى أن نقدم مباراة كبيرة تعكس قوة الكرة المغاربية وتشرفها.
لاخيار لنا سوى الفوز والتأهل للدور ال 32 ولو ان منافسنا غدا، مختلف ومن عيار ثقيل وبدوره يبحث عن التأهل.

وأضاف “لقد أخذنا فكرة وافية عنه ونستطيع إيقاف مصاد القوة بداخله”.

أما قدور أسامة لاعب شبيبة الساورة فقال: “أشكر المغرب بلدي الثاني وجارنا العزيز، على حسن الضيافة والتنظيم، لم نشعر للحظة أننا خارج قواعدنا، كما أشكر الاتحاد العربي لكرة القدم على جمع العرب والمسلمين في بطولة لها وزنها وإشعاعها.

وبخصوص مباراتنا أمام البنزرتي فستكون بلا أدنى شك قوية وتتسم بالندية والقوة، طبعا رغبتنا كبيرة لتحقيق الفوز وضمان التأهل، واستعدادنا لها كان عاديا وبنفس وثيرة وحماس التحضير لمباراتي الجولتين السابقتين”.

وحاول ناصيف بياوي المدير الفني للبنزرتي التونسي التقليل من حجم الضغط النفسي لمباراة حاسمة ونهائية وقال: “هي مجرد مباراة كرة القدم، لا تختلف عن ما سبقها، فلذلك كان تحضيرنا لها عاديا، إذ اخلصنا لفلسفتنا المتمثلة في التركيز على إمكانياتنا وعدم النظر لمنافسنا، مهما كانت خبرته ووزنه.

وبرغم أننا ندخل المباراة متصدرين ويكفينا فيها التعادل، إلا أننا سنلعب على الانتصار اكثر من التعادل لأن هناك قاعدة تقول من يلعب على فرصتين يخسر، أعرف الكثير عن منافسنا في مباراة الحقيقة، درسته جيدا وأعرف طريقة لعبه وعلى من يعتمد في البناء الهجومي، ومن هي مفاتيح اللعب، ولو أن مدربه حاول أراحة معظم لاعبيه في مباراة تيليكوم، فلكل مباراة فكرة وجزئيات ولي ثقة كبيرة في مجموعتي لمواصلة الظهور بنفس المستوى وللترشح للدور 32 بجدارة واقناع”.

ووافق حليم الدراجي لاعب البنزرتي التونسي مدربه فقال: “مدربنا قال كل شيء بتفصيل وخاض في الأمرو التكتيكية، وسأضيف أننا سنناقش المباراة التي هي ديربي مغاربي بنكهة عربية، بنفس حماس المبارتين السابقتين وبهدف الفوز والترشح، لتأكيد جاهزيتنا للذهاب بعيدا وللمنافسة على اللقب العربي حتى يبقى تونسيا”.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *