مدربو منتخبات كأس العرب للشباب: البطولة فرصة ذهبية لا تتكرر كثيرا

تقام غدا الثلاثاء مباريات الجولة الأولى من المجموعتين الثالثة والرابعة لبطولة كأس العرب لمنتخبات الشباب تحت 20 عاما.

وفي المجموعة الثالثة، يلتقي منتخب السعودية مع نظيره الفلسطيني، يلتقي يواجه منتخب الجزائر شقيقه المصري.

وشدد بندر باصريح مدرب منتخب السعودية، على جاهزية لاعبيه لمواجهة فلسطين، مشددا على ضرورة حصد الثلاث نقاط.

وأكد باصريح قوة المجموعة التي يقع بها “الأخضر” بجانب مصر والجزائر وفلسطين، مشيرا إلى جاهزية فريقه للمشاركة في البطولة، رغم فترة الإعداد القصيرة في الفترة الأخيرة.

وقدم لؤي الصالحي مدرب منتخب فلسطين جزيل شكره للاتحاد العربي لكرة القدم، على التسهيلات التي قدموها لمنتخب بلاده و فتح المجال باستبدال لاعبين بسبب الظروف التي منعت أكثر من 3 لاعبين من السفر إلى المملكة العربية السعودية.

وأشار الصالحي لجاهزية منتخب فلسطين للقاء الذي يعتبر الأقوى كونه في الجولة الأولى من المجموعة.

وفي ذات السياق، أوضح صابر سماعين مدرب منتخب الجزائر أن البطولة العربية فرصة ثمينة لكافة المنتخبات إذ تشارك فيها أقوى الفرق في القارتين الآسيوية والأفريقية، مؤكداً أنه يعرف منتخب مصر تماماً إذ سبق وأن التقيا في أكثر من مناسبة.

في المقابل، قال عبدالستار صبري مدرب منتخب مصر إن هذه النوعية من البطولات تساعد على صقل اللاعبين وتطويرهم لافتا إلى أنه وضع نصب عينيه على لقب البطولة.

واختتم: “المباراة الأولي دائماً ما تكون هي الأهم، وسوف تعطي انطباعا لكل منتخب، الفوز سيعطي منتخب مصر دفعة معنوية لمواصلة مشوار الانتصارات”.

وفي المجموعة الرابعة، يلتقي وجها لوجه منتخبا ليبيا والسودان، بينما يلاقي منتخب الإمارات نظيره السنغال.

وقال عياد القاضي المدير الفني لمنتخب ليبيا، إن فريقه استعد في وقت متأخر للمشاركة في بطولة كأس العرب لمنتخبات الشباب تحت 20 عاما.

وأوضح القاضي أن هذا الأمر “لن يمنعنا أو يعيقنا في التفكير في التأهل لى الأدوار النهائية، تفيكرنا الآن منصب على مباراتنا أمام السودان وسندخلها من أجل تحقيق الـ3 نقاط”.

وأضاف: “نشكر الاتحاد العربي لكرة القدم على إقامة مثل هذه البطولة المميزة للفئات السنية التي تساهم في إعداد هذا الجيل الشاب”.

من جانبه أكد أيمن الهتار لاعب منتخب ليبيا أن مواجهة السودان ستكون صعبة مشيرا إلى أن فريقه سيدخلها من أجل تحقيق الفوز.

واختتم: “حظوظنا متساوية مع منتخب السودان الذي سيدخل اللقاء من أجا الفوز أيضا، لكن ستكون لنا كلمه في المباراة”.

فيما قدم منير لهباب المدير الفني لمنتخب السودان، شكره للقائمين على الاتحاد العربي لكرة القدم على إقامة مثل هذه البطولات التي تستهدف الفئات السنية وتساهم في تطوير إمكانياتهم الفنية وفيها احتكاك مع عدد من المنتخبات القوية وستكون أفضل إعداد لبطولة أفريقيا.

وأضاف “المباراة ستكون قوية وأمام خصم عنيد، سندخل اللقاء من اجل تحقيق الفوز وحصد الـ3 نقاط”.

من جهة أخرى قال جون مانو لاعب منتخب السودان إنهم جاهزون لمواجهة ليبيا، وعاقدون العزم على تحقيق الفوز.

وقال نيكولاس لوكومبرداس مدرب منتخب الإمارات إن “البطولة مهمة وقوية وهدفنا إعداد جيل شاب قوي، وهذه المنافسة سوف تفيدنا بالاحتكاك مع منتخبات مميزة”.

وشدد لوكومبرداس على لاعبيه، بضرورة تحقيق الفوز وبداية قوية في البطولة.

من جهة أخرى، أوضح أحمد الحمادي لاعب الإمارات أنهم جاهزون فنياً للمباراة الهامة أمام السنغال، مضيفا: “سنقدم كل ما لدينا لتحقيق الـ3 نقاط، لم نحضر للمشاركة فقط لكن هدفنا الكأس”.

من جانبه، قدم سنجنا عيسى مدرب منتخب السنغال شكره للاتحاد العربي على الدعوة للمشاركة في البطولة وحسن الاهتمام والاستقبال.

وأضاف: “كنا بحاجة ماسة للمشاركة في هذه البطولة، سنشارك من أجل المنافسة على اللقب، لدينا مباراة مهمة وقوية مع منتخب الإمارات وسنحاول تحقيق الفوز”.

من جهة أخرى، قال موسى أنداي لاعب منتخب السنغال إنه واثق في زملاءه اللاعبين وقدرتهم على تحقيق الفوز، مختتما: “هدفنا تحقيق لقب البطولة فنحن قدمنا للسعودية ليس للمتعة بل من أجل العودة بالكأس”.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *