الوسم: الأهلى السعودي

مدربا الأهلي والهلال يشددان على الثقة في اللاعبين فوساتي وزوران.. يلوحان بالجاهزية الفنية لبلوغ نهائي كأس زايد

 

أكد مدرب فريق الأهلي السعودي، خورخي فوساتي بأنهم متحمسون للعب مواجهة إياب دور نصف نهائي من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال أمام فريق الهلال غدًا الإثنين على استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بمدينة جدة.

وقال فوساتي في المؤتمر الصحفي الذي عقده قبل المباراة: “نشعر بأن فريقنا في أفضل حالاته ومتفائلون بالفوز، لأن لدينا ثقة كبيرة في اللاعبين ونحترم إمكانات المنافس ونتمنى أن تكون مباراة طبيعية، بحيث يفوز الفريق الذي يستحق الفوز وأن يكون اللقاء عبارة عن كرة قدم خالصة”، مضيفاً: “عمر السومة وجانيني لديهما مشاكل بدنية وإصابات مختلفة ومن الصعب أن يعودا من الإصابة مباشرةً بذات المستوى السابق، ومن أجل ذلك لدي ثقة كاملة في جميع لاعبي فريقي”.

كما قال مدرب الأهلي: “إذا كانت طريقة لعب الكرات الطويلة تساعدنا في التسجيل سنطبقها، ولكن ليس أنا من يقرر، فاللاعبون يقررون الأفضل للفريق حسب رتم اللقاء بالإضافة إلى بناء الهجمة ولعب الكرات الطويلة أو القصيرة، والجميل أن يكون هناك أكثر من طريقة للوصول إلي المرمى، وهذا لا يعتمد على لاعب أو لاعبان”، بينما

وصف لاعب الفريق نيوكولاي ستانسيو المباراة بـ “المنتظرة وذات أهمية كبيرة، كونها مؤهلة لنهائي البطولة العربية”، مضيفاً: “نحترم الخصم، والفريق الذي لا يرتكب الأخطاء سيكسب اللقاء وسيصل للمباراة النهائية”.

وفي الجانب الآخر، وصف مدرب فريق الهلال السعودي، زوران ماميتش المباراة بـ “الشوط الثاني” لفريقه بعدما كسب لقاء الذهاب بهدف وحيد، وقال في المؤتمر الصحفي: “استثمرنا مجهود كبير في البطولة، وعلينا أن ننهي البطولة بأفضل الطرق، وسنحاول أن نقدم كل شي لنتأهل، والمباراة لن تكون سهلة”، مبيناً “الضغوطات كبيرة علينا في عدد المباريات، والآن ليس من المناسب الحديث عن جدولة المباريات، ويجب أن نركز على الجانب الذهني بشكل قوي”.

وأضاف مدرب فريق الهلال: “البطولة العربية مختلفة، وهي تحدٍ نوعي وسنسعى في المواجهة لتحقيق الهدف وكل التركيز منصب نحوها، فأعضاء ولاعبي الفريق جميعهم متواجدين معنا وكلنا يداً بيد، ولن ننتصر إلا حينما تكون روح الفريق الواحد متواجدة والشعور بتكاتف الجميع وليس الشعور بالإرهاق”.

واختتم زوران حديثه قائلاً: “في كرة القدم ما وجدنا إلا لنظهر كل ما لدينا في مثل هذه المباريات والظهور بطريقة مميزة، وأنا من محبي الضغوطات، والهلال يدخل كل البطولات بقوة لأنه يمثل نفسه وينافس بأي مشاركة ولا يقلل من أهميتها”،

فيما أكد لاعب الفريق كارلوس إدواردو بأن المباراة صعبة، مشيراً بأن “الفريقين كبيرين ويستطيع كلاهما أن يقدم كل شي للوصول إلى النهائي”، مضيفاً: “نحن وضعنا أهدافنا، وهي أن نقدم كل شي لتحقيق البطولة، وهذا ما نسعى إليه”.

وقائع المؤتمر الصحفي لمدرب فريق الهلال ومدرب فريق الأهلي ..

أكد مدرب نادي الهلال السعودي، زوران ماميتش في المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء اليوم قبيل في مدينة الرياص، بأن “البطولة العربية تهمني كثيراً وأسعى لتحقيقها، ولأن فريقي ينافس على العديد من البطولات المتاحة، فسوف تكون المشاركة فيها بكل قوة”.

وقال: “المباراة تمثل شوط أول، فالمسافة التي قطعناها في البطولة تعطينا الطموح لإكمال المشوار، وسنعمل كل ما بوسعنا للوصل إلى النهائي والمباراة ليست سهلة”، مضيفاً: “نتائج فريق الأهلي جيدة في الدوري، وعلينا التعامل بذكاء والتركيز والخروج بنتيجة إيجابية في المباراة، ولا نفكر في اللاعبين الغائبين وكل التركيز على اللاعبين المتواجدين، وأثق بهم كثيراً”.

وأوضح مدرب فريق الهلال بأن “المباراة لا تأخذ طابع مباريات الذهاب والإياب بشكل كبير، لأن الفريقين في نفس الدوري، فالأهلي حريص على تحقيق بطولة كأس زايد للأندية الأبطال لأنه وصل لمراحل متقدمة بالبطولة، ونحن كذلك”، بينما وصف لاعب فريق الهلال سوريانو بأنه كان يشعر بالصعوبة في بداياته مع الفريق ولعبه في مراكز مختلفة، وكذلك الإصابة التي تعرض لها، مؤكداً بقوله: “سوف أقدم نفسي بطريقة جيدة وسأجتهد لتقديم مستوى مرتفع في الفترة المقبلة مع الفريق، وأشكر الجمهور الهلالي على دعمه لي”.

في المقابل وعلى ذات الصعيد، وصف مدرب فريق الأهلي، خورخي فوساتي بطولة كأس زايد للأندية الأبطال بالمهمة لفريقه وأن التركيز من جانبهم على جميع البطولات المتاحة والطموح هو تحسين مركز الفريق في الدوري المحلي والحصول على أحد المراكز الأربعة المتقدمة فيه، وقال كذلك: “الفريقان يستحقان التأهل إلى هذا الدور وهذا شيء ممتاز للكرة السعودية، والهلال غني عن التعريف والجميع يعرف قوته، فهو متصدر الدوري المحلي ويتصدر فرق مجموعته في دوري أبطال آسيا، وهو فريق ليس سهلاً، بل خصم قوي”، مضيفاً: “المباراة الأولى هي شوط أول، والحسم سيكون في مباراة الإياب، وفي الفترة البسيطة التي أشرفت فيها على تدريب الأهلي أواجه ضغط المباريات وأفضّل التدوير بين اللاعبين، وأحترم جميع الآراء”.

وبين مدرب الأهلي بأنه “يوجد لدينا غيابات ويوجد لاعبين مهمين في الفريق خارج التشكيلة، وظروفنا مشابهه لظروف المنافس، فخصمنا لدية لاعبين لا يقلون عن اللاعبين الأساسيين، ومباراة الإياب بعد شهر ولا نعرف ظروف الفريقين حينها”، فيما أكد لاعب فريق الأهلي باولو دياز بأنه يقدم ما يطلب منه المدرب وأنهم يسعون إلى تقديم الأفضل في مباراتي نصف النهائي والتأهل إلى نهائي كأس زايد للأندية الأبطال.

 

في ذهاب دور النصف النهائي غداً الأحد الهلال والأهلي في الخطوة الأولى نحو نهائي “كأس زايد للأندية الأبطال”

يلتقي فريقا الهلال والأهلي السعوديان مساء غدٍ الأحد ضمن ذهاب مباريات دور النصف نهائي من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال، وذلك على استاد جامعة الملك سعود في العاصمة السعودية الرياض.

ويطمح الفريقان إلى حجز بطاقة العبور إلى نهائي البطولة العربية الذي سيقام في الـ 18 من شهر أبريل القادم على استاد هزاع بن زايد في مدينة العين الإماراتية، حيث يسعى فريقي الهلال والأهلي لتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب تسهم في استمرارية التفوق في مباراة الإياب التي ستقام في الـ 15 من الشهر القادم على استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بمدنية جدة.

وتأهل فريق الهلال إلى دور النصف النهائي عبر بوابة فريق الاتحاد السكندري المصري، بعد أن فاز عليه في لقاء الذهاب بثلاثة أهداف دون مقابل في المواجهة التي أقيمت في مدينة الرياض، وسجل أهدافه لاعباه كارلوس ادواردو (هدف) وبافنتيمبي قوميز (هدفين)، في حين كانت مواجهة الإياب بين الفريقين التي أقيمت في مدينة الاسكندرية من دون أهداف.

بينما تأهل فريق الأهلي إلى دور النصف النهائي بعد تعادله مع فريق الوصل الإماراتي بهدف لهدف في لقاء إياب بمدينة دبي (سجل هدف الوصل علي صالح) و (سجل هدف الأهلي باولو دياز)، وكذلك تعال الفريقان في بهدفين لكلًا منهما في مباراة الإياب بمدينة جدة، حيث سجل هدفي فريق الوصل لاعباه عبدالله جاسم في وكايو، وسجل هدفي فريق الأهلي لاعباه نيكولاي ستانسيو وديجانيني تفاريس.

هذا، وسيلاقي الفريق المتأهل من مباراتي فريقي الهلال والأهلي السعوديان الفريق المتأهل من المواجهة الأخرى في ذات الدور التي ستجمع فريقي المريخ السوداني والنجم الساحلي التونسي في الـ 29 من مارس الحالي في مدينة أم درمان، حيث التقيا الفريقان ذهاباً على ملعب الأولمبي في مدينة سوسه التونسية، وفاز فريق النجم بالمباراة بهدف لاعبه مرتضى بن وناس.

الوصل والأهلي يتعادلان في مواجهة دبي

تعادل فريقا الوصل الإماراتي والأهلي السعودي بهدفين لكلًا منهما في اللقاء الذي جمعهما مساء اليوم على ملعب نادي الوصل بمدينة دبي الإماراتية، ضمن مباريات ذهاب دور ربع النهائي من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال لكرة القدم.

وكان فريق الوصل البادئ بالتسجيل مع مطلع الشوط الأول، عندما سجل لاعبه عبدالله جاسم الهدف الأول عند الثانية الـ 40، ليعادل لاعب فريق الأهلي نيكولاي ستانسيو النتيجة في الشوط الثاني بعد تسجيله لهدف التعادل في الدقيقة الـ 66، ومن ثم يضيف لاعب فريق الأهلي ديجانيني تفاريس الهدف الثاني في الدقيقة الـ 73، غير أن فريق الوصل عاد وأدرك التعادل من ركلة جزاء نفذها لاعبه كايو كانيدو في الدقيقة الـ 86.

هذا، وسيلتقي الفريقان في لقاء الإياب من البطولة على استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بمدينة جدة في الـ 25 من شهر فبراير الجاري.

السومة يؤكد جاهزيته…وسالمين يشكر الجماهير فوساتي: يهمني الأداء وسنحسم التأهل في جدة…وريجيكامب: في الملعب ستكون الأمور مختلفة

رحب مدرب فريق الأهلي السعودي، خورخي فوساتي بمواجهة فريق الوصل الإماراتي في دور الربع النهائي من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال، مؤكداً في الموتمر الصحفي الذي يسبق مباراة الغد والذي عقده مساء اليوم في مدينة دبي، بأنها “ستكون صعبة سيما وأن المنافس يتمتع بإمكانيات عالية ولديه لاعبين على مستوى عالي من الجاهزية”، مشيراً إلى أن لاعبي فريقه سيعملون كل ما في وسعهم لتحقيق الانتصار وضمان بطاقة التأهل إلى الدور القادم.

وأضاف: “الجميع يعرف أنني استلمت الفريق خلال فترة قصيرة وشاركت معهم في المباراة السابقة وتمكنت حينها من اكتشاف هوية الفريق، وفخور بالأداء الذي قدمه، ومتأكد بأننا سنقدم مستوى يليق باسم النادي الأهلي في البطولة العربية، فالأجواء داخل المجموعة رائعة والمعنويات عالية”.

وعن فريق الوصل الإماراتي، قال مدرب فريق الأهلي السعودي: “لم أتابع الوصل في مباراته الأخيرة، لكني درسته جيداً، وهذه طريقتي قبل أي مباراة وأمر طبيعي أن يتعثر الفريق، فلا يوجد أي فريق لا يواجه تعثرات والنتيجة لا تحكم، وما يهمني هو الأداء، وفي هذه المسابقة سنلعب بشخصية مختلفة”، مضيفاً: “نبحث عن فريق منظم من الناحيتين الدفاعية والهجومية ولقاء جدة سيحسم النتيجة”، بينما شدد مهاجم الفريق الأهلاوي، عمر السومة على أن “لاعبي الفريق لديهم روح معنوية مرتفعة سيدخلون بها المباراة”، مثنياً على فريق الوصل الذي وصفه بـ “القوي، ولديه خبرة واسعة في المسابقات الإقليمية والقارية، واستطاع أن يخرج فريقي الاتحاد السعودي والأهلي المصري”.

وزاد السومة: “تأقلمنا مع المدرب الجديد، وضغط المباريات أبعدني عن الفريق، لكني تمكنت من العودة وسأعمل بكل قوة لتقديم أفضل أداء، وربما ابتعدنا عن المنافسة على الدوري، إلا أن تركيزنا منصب على البطولة العربية بالإضافة إلى الآسيوية، فجمهورنا كبير وطموح ويحب البطولات، وسنعمل على رضاء الجماهير التي تنتظر خروجنا بنتيجة ايجابية”.

من جهته، أكد المدرب الروماني لورينت ريجيكامب مدرب فريق الوصل الإماراتي بأن المباراة “ستكون مشوقة وممتعة للجميع”، حيث أنهم يواجهون خصماً قوياً جداً، ويضم بين صفوفه مجموعة من اللاعبين المميزين، متمنياً من لاعبي فريقه “أن يقدموا أفضل ما لديهم في المباراة وأن يخرجوا منها بنتيجة إيجابية تساعد الفريق على التأهل”.

وأكمل مدرب الوصل قائلاً: “الجميع يعلم أن هذه المباراة من نوعية المباريات الخاصة التي لا يحتاج فيها اللاعبين إلى تحفيز، فإحساس اللاعبين دائماً ما يكون رائع لخوض مثل هذه المباريات، ونحن قمنا بالاستعداد جيداً لهذا اللقاء الذي سندخله بصفوف شبه مكتملة، حيث أن جميع اللاعبين لدينا جاهزون لخوض المباراة باستثناء خميس إسماعيل الذي لم يتحدد مصير مشاركته في المباراة من عدمه بعد، وأعتقد أن الجمهور هو الشيء الأهم في اللعبة، ونحن في حاجته دائماً في كافة المباريات وليست مباريات محددة فقط، وأتمنى في هذه المباراة أن نقدم أداءً مميزاً يساعدنا على تحقيق نتيجة إيجابية ترضي الجماهير”.

كما قال المدرب ريجيكامب: “بالنسبة لضغط المباريات، فأنا معتاد على هذا الأمر ويجب أيضاً على اللاعبين أن يعتادوا عليه، فبدون ضغط لن تكون هناك حياة ممتعة”، بينما قال عن فريق الأهلي السعودي: “شاهدت آخر مباراتين لفريق الأهلي الذي فاز في مباراة وخسر الأخرى، وهو فريق مميز يضم بين صفوفه خمسة محترفين مميزين إضافة إلى ثلاثة لاعبين دوليين في المنتخب السعودي، ولكن في الملعب ستكون الأمور مختلفة، ونتمنى أن تكون المباراة جيدة وأن نخرج منها بنتيجة إيجابية”،

فيما قال لاعب فريق الوصل علي سالمين: “مثلما قال المدرب، فالمباراة أمام فريق الأهلي ستكون مباراة حماسية وصعبة، لكننا مهيئين بدرجة كبيرة لها، ونسعى إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق نتيجة إيجابية تسهل علينا الأمور في مباراة العودة”، مضيفاً: “قدمنا مستوى رائع في هذه البطولة عكس بطولة الدوري التي لازمنا فيها سوء الحظ، وبالفعل تغيير مدربي الفريق في هذه البطولة، لكن هذا الأمر لم يعيقنا عن تحقيق هدفنا في البطولة والمتمثل في الاستمرارية في تقديم الأداء المميز أمام جميع الفرق، ووقوف جماهير الفرق الأخرى معنا في هذه البطولة أمر رائع جداً، فنحن نمثل الوطن وهذا شيء يعطينا دافع كبير، وأنا شخصياً أتوجه بالشكر لجميع الجماهير التي تساندنا في البطولة التي تحمل اسم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه”.